طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

التمثيل الثلاثي الوزاري الطرابلسي: الحريري وميقاتي والصفدي… مَعاً «إلى العمل» الحكومي المشترك

… أخيراً ولدت الحكومة الثالثة للرئيس سعد الحريري، والثانية في عهد الرئيس ميشال عون، بعد مخاض استمر أكثر من ثمانية أشهر، وجاءت هذه الحكومة ثلاثينية كما كان متوقعاً، غير ان المميز فيها كان الحضور النسائي القوي عبر 4 وزيرات لهن حضورهن وتولَّين حقائب هامة، بل حساسة جداً كما في حالة وزارة الداخلية.

وفي الشق الشمالي جاء أيضاً التوزير وازناً، ما عدا طبعاً الخطأ الكبير باستبعاد عكار والضنية، علماً ان بشري تعتبر نفسها ممثلة بوزراء «القوات اللبنانية» اياً يكن هؤلاء الوزراء. ولقد حضر الشمال كما يلي:

 – ثلاثة وزراء مثلوا طرابلس هم: الوزيرة السابقة ريا حفار الحسن في وزارة الداخلية، والسيدة فيولات محمد الصفدي لوزارة الدولة لشؤون التمكين الاقتصادي للنساء والشباب، والسيد عادل أفيوني لوزارة الدولة لشؤون تكنولوجيا المعلومات والاستثمار. والمفاجأة كانت بعدم توزير الدكتور مصطفى علوش، وهو كان من الاسماء الثابتة في اي من التشكيلات المطروحة، طوال الاشهر الثمانية الماضية، وكان من الطبيعي استبعاد علوش الطرابلسي بعد اختيار الحسن الطرابلسية للداخلية بدلاٍ من محمد مكاوي (الذي استبعد بسبب توزير جمال الجراح الذي وُزِّر مقابل حسن مراد في البقاع الغربي). لكن استبعاد علوش خفف من المنسوب السياسي للتمثيل السني في الحكومة لمصلحة المنسوب التكنوقراطي وهو الغالب في هذه الحكومة.

– وقد مثل البترون الوزير جبران باسيل في وزارة الخارجية.

– زغرتا مثلها الوزير يوسف فنيانوس في وزارة الأشغال.

– أما الكورة فمثلها الوزير البرت سرحان لوزارة العدل، وهو قاضٍ متقاعد من بلدة بطرام في الكورة.

على صعيد عاصمة الشمال عبّر التمثيل الوزاري الثلاثي لهذه المدينة (الحسن، الصفدي، أفيوني) عن تفاهم غير معلن، وغير مباشر، استطاع الرئيس سعد الحريري تظهيره، عبر الحضور السياسي لثلاث قوى في المدينة هي «المستقبل»، و«العزم» (تكتل الوسط المستقل)، والنائب والوزير السابق محمد الصفدي عبر السيدة فيولات رئيسة جمعية الصفدي الثقافية.

وهذا «التفاهم» الذي جعله الرئيس الحريري امراً واقعاً  تحت مظلة حكومته، التي أطلق عليها اسم «إلى العمل»، قد يؤسس لتفاهمات سياسية مستقبلية على الساحة الطرابلسية، خاصة إذا نجحت تجربة الوزراء الثلاثة، واستطاعوا القيام بمهماتهم  غير السهلة، والتي تحتاج إلى جهد كبير وتضافر قوى وتعاون حثيث مع المجتمع المدني والقطاع الخاص والجمعيات والمؤسسات الاجتماعية والعلمية.

وبشكل عام جاءت التشكيلة الحكومية على النحو التالي:

  • سعد الدين الحريري رئيسا لمجلس الوزراء
  • غسان حاصباني نائبا لرئيس مجلس الوزراء
  • اكرم شهيب وزيرا للتربية والتعليم العالي
  • علي حسن خليل وزيراً للمالية
  • محمد فنيش وزيراً للشباب والرياضة
  • جبران باسيل وزيراً للخارجية والمغتربين
  • وائل ابو فاعور وزيراً للصناعة
  • ريا حفار الحسن وزيراً للداخلية والبلديات
  • سليم جريصاتي وزير دولة لشؤون رئاسة الجمهورية
  • الياس بو صعب وزيراً للدفاع الوطني
  • جمال الجراح وزيراً للاعلام
  • يوسف فنيانوس وزيراً للاشغال العامة والنقل
  • اواديس كدنيان وزيراً للسياحة
  • البرت سرحان وزيراً للعدل
  • محمود قماطي وزير دولة لشؤون مجلس النواب
  • منصور بطيش وزيراً للاقتصاد والتجارة
  • جميل صبحي جبق وزيراً للصحة
  • كميل ابو سليمان وزيراً للعمل
  • ريشار قيومجيان وزيراً للشؤون الاجتماعية
  • مي شدياق وزير دولة لشؤون التنمية الادارية
  • حسن اللقيس وزيرا للزراعة
  • محمد شقير وزيراً للاتصالات
  • عادل افيوني وزير دولة لشؤون تكنولوجيا المعلومات
  • فادي جريصاتي وزيراً للبيئة
  • غسان عطا الله وزيراً للمهجرين
  • حسن مراد وزير دولة لشؤون التجارة الخارجية
  • صالح الغريب وزير دولة لشؤون النازحين
  • محمد داوود داوود وزيراً للثقافة
  • فيولات خيرالله الصفدي وزيرة دولة لشؤون التمكين الإقتصادي للنساء والشباب
  • ندى البستاني وزيراً للطاقة والمياه

في هذا العدد ننشر السير الذاتية لوزراء الشمال، وننشر أيضاً مقابلة أجرتها «التمدن» مع وزيرة الداخلية الجديدة ريا حفار الحسن قبل ايام قليلة من تعيينها في منصبها الجديد، وقد أُجريت المقابلة معها بصفتها رئيسة للمنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس، لمعرفة آخر مستجدات العمل في هذه المنطقة وما أنجز في العام 2018 وما يُحضر من أعمال للعام 2019.

طرابلس: ريّا حفار الحسن  (المستقبل)

الوزيرة ريا الحفار الحسن

عُيِّنت وزيرة للداخلية.

– تاريخ الميلاد: كانون الثاني 1967. متأهلة من الدكتور جناح الحسن. أم لثلاث بنات.

– 8 نيسان 2015 وحتى اليوم: رئيسة مجلس ادارة – المديرة العامة للمنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس.

– تشرين الثاني 2009 – 13 حزيران 2011: وزيرة المال في الحكومة الاولى للرئيس سعد الحريري.

– عضو في مكتب رئيس الوزراء.

– عضو في مكتب تنسيق الإصلاح الحكومي المكلف بمراقبة تنفيذ برنامج «باريس 3».

– ترؤس الجهود بالانابة عن الحكومة اللبنانية من أجل إنشاء صندوق إنعاش لبنان التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في بداية أزمة صيف 2006.

– الاشراف على مشروع البنك الدولي لتصميم وتنفيذ إصلاحات القطاع الاجتماعي.

– المشاركة في إنشاء صندوق ائتماني متعدد المانحين تابع للبنك الدولي من أجل إعادة إعمار مخيم نهر البارد الفلسطيني.

– مديرة مشروع للمشاريع التي يمولها الاتحاد الأوروبي «دعم تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية الاجتماعية».

– مديرة مشروع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي «تعزيز قدرات اتخاذ القرار في مكتب رئيس الوزراء».

– نيسان 2005 – تشرين الاول 2005: اختصاصية برنامج للحوكمة الاقتصادية واستهداف الفقر في مكتب برنامج الامم المتحدة الانمائي.

– كانون الاول 2000 – حزيران 2003: مستشارة وزير الاقتصاد والتجارة.

– مديرة مشروع برنامج الامم المتحدة الانمائي «المساعدة المؤسسية للسياسة الاقتصادية والتجارة».

– أيلول 2000 – تشرين الثاني 2000: مسؤولة أولى للائتمان العليا، بنك البحر المتوسط / قسم الخدمات المصرفية للشركات.

أيلول 1999 – آب 2000: مساعدة مسؤول الائتمان، بنك بيبلوس / قسم الخدمات المصرفية للشركات، القسم التجاري.

– آذار 1995 – آب 1999: مستشارة وزير المالية ومنسقة تنفيذ الاصلاحات المالية في وزارة المالية.

– مشروع المساعدة الفنية لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي/ البنك الدولي/ صندوق النقد الدولي حول «تعزيز الإيرادات والإدارة المالية».

– تشرين الثاني 1992 – شباط 1995: مستشارة وزير المالية.

– آذار 1991 الى تشرين الاول 1992: مساعدة مدير، مجموعة البحر المتوسط للمستثمرين (MGSG).

– دائرة التخطيط والتطوير المؤسسي.

التعليم

– جامعة جورج واشنطن، الولايات المتحدة. درجة ماجستير في إدارة الأعمال، تخصص في التمويل والاستثمار، شباط 1990.

– الجامعة الاميركية في بيروت، بكالوريوس في إدارة الأعمال، حزيران 1987.

– مدرسة الانترناشونال كولدج. بكالوريا القسم الثاني، علوم تجريبية، حزيران 1984.

طرابلس: فيولات الصفدي (الوزير محمد الصفدي)

الصفدي

عُيِّنت  وزيرة دولة لشؤون التمكين الإقتصادي للنساء والشباب.

– مواليد 20 ايلول 1981، متأهلة من الوزير والنائب السابق محمد الصفدي، وأم لولدين هما جان-بيار وماتيو سلوان.

– متخصصة في إدارة الأعمال الدولية من جامعة سيدة اللويزة.

– تتابع حاليًا دراسات عليا في مجال العلاقات الدولية والدبلوماسية من جامعة سيدة اللويزة.

– تشغل منذ العام 2010 منصب المدير التنفيذي لـ«مجموعة الصفدي القابضة».

– ترأس حاليًا جمعية «اكيد فينا سوا» و«جمعية صفدي الثقافية» و«مركز الصفدي الثقافي».

– عملت كمستشارة إعلامية في وزارتي الاقتصاد والمالية من العام 2010 حتى العام 2014.

– انطلقت عام 2000 بمسيرتها الاعلامية من «المؤسسة اللبنانية للارسال» حيث عملت كمذيعة برامج ثم كمذيعة لنشرة الأخبار المسائية ومقدّمة برامج على محطة «الام تي في» حتى العام 2011.

– حائزة على شهادة تنفيذية في القيادة العامة، التفاوض وصنع القرار من جامعة هارفرد.

– حائزة على شهادة تدريب في مجال إتيكيت العمل من المدرسة البريطانية للآداب.

– عضو في الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية. عضو في مجلس الأمناء في جامعة سيدة اللويزة. نائب رئيس جمعية الأهل لدعم التوحد AAA. عضو في المجلس الإداري النسائي لبرنامج المرأة والسياسة العامة في كلية كينيدي في جامعة هارفارد.

طرابلس: عادل افيوني (كتلة الوسط المستقل)

أفيوني

عُيِّن وزير دولة لشؤون تكنولوجيا المعلومات، ممثلاً «كتلة الوسط المستقل» برئاسة الرئيس نجيب ميقاتي.

– من مواليد 1969

– خريج الليسيه الفرنسية

– والده الدكتور عبداللطيف افيوني المدير العام السابق لتعاونية موظفي الدولة. والدته أمال ممدوح رعد المديرة السابقة لثانوية زاهية قدورة الرسمية. له ولدان: نديم وسامي.

– حائز على: شهادة في الهندسة من جامعة بوليتكنيك في باريس. ماجستير اختصاص في هندسة الاتصالات من المعهد الوطني العالي للاتصالات في باريس. ماجستير في العلوم المالية من جامعة باريس الأولى.

– مدير ومسؤول مصرفي وخبير في اقتصاد الدول الناشئةً وفي الاسواق المالية العالمية. وامضى اكثر من 25 عاما في مصارف استثمار عالمية في باريس ونيويورك ولندن ومنها «كريدي سويس» في لندن حيث شغل، على مدى تسعة عشر عاما بين العام 1999 والعام 2018، مراكز قيادية متعددة في قطاع الاسواق المالية وفي قطاع تمويل الدول والمؤسسات والشركات في الدول الناشئة. وشغل منذ العام 2014 في مصرف الاستثمار في «كريدي سويس» مركز رئيس مجموعة تغطية الدول الناشئة في أوروبا والشرق الأوسط وافريقيا.

– أدار عددا كبيرا من عمليات التمويل والمشاريع والاستشارات المالية في دول ناشئة متعددة وعلى الاخص في الشرق الأوسط ولبنان مع الحكومة اللبنانية وغيرها من المؤسسات.

ميقاتي

وقد استقبل الرئيس نجيب ميقاتي الوزير أفيوني في دارته في طرابلس متمنياً له التوفيق والنجاح في مهماته الجديدة.

ودعا ميقاتي الى أن يكون الشعار الذي أطلقه الرئيس سعد الحريري غداة تشكيل الحكومة «الى العمل» شعاراً لكل التيارات السياسية الأخرى، لأن الوقت ليس في صالح أحد، وهناك تسعة أشهر أهدرت، ما يتطلب مضاعفة الجهود من أجل تحقيق آمال اللبنانيين وتطلعاتهم. وتمنّى «أن يعمل الوزراء من كل الكتل النيابية كفريق واحد على طاولة مجلس الوزراء للقيام بالمسؤوليات الملقاة على عاتقهم».

أما الوزير أفيوني فقال: هي الزيارة الأولى لطرابلس بعد تعييني وزيراً، ولدولة الرئيس ميقاتي لشكره على اختياري لتمثيل كتلة «الوسط المستقل»، وحمل هموم الطرابلسيين وبرنامج الكتلة إلى مجلس الوزراء. وأنا أعد الرئيس ميقاتي أن أكون عند حسن ظنه، وعلى مستوى المسؤولية، وتطلعات الطرابلسيين وأهل الشمال».

وقال: «أتوجه لأهلي في طرابلس والشمال، لأن طرابلس بالنسبة لي هي الأساس، وأنا مسرور بحمل هموم الطرابلسيين ومشكلاتهم إلى مجلس الوزراء، وأبذل قصارى جهدي في إعادة المدينة عاصمة إقتصادية، ومنارة على مستوى المنطقة، وتحقيق الإنماء المتوازن الذي يؤدي لخلق فرص العمل والمشاريع فيها».

أضاف: «أولويتنا كحكومة، وخاصة بالنسبة لي كممثل لطرابلس، يتمثل في إعادة البلاد إلى سكة النمو الإقتصادي، لأنني أدرك معاناة الطرابلسيين خاصة في تأمين ظروف العيش الكريم، وضمان مستقبل أبنائهم. ومن الضروري تقديم مشاريع منتجة لاستقطاب الإستثمار وتأمين فرص العمل، وتقديم طرابلس والشمال كبيئة إقتصادية يمكنها أن تنمو وتزدهر. ولذلك، فهناك سلسلة من المشاريع التي نعمل على دراستها مع الرئيس ميقاتي و«كتلة الوسط المستقل»، وسأتعاون مع مختلف الكتل والقوى السياسية في طرابلس ولبنان، لوضع خطة جذرية تساهم في تحقيق النمو الاقتصادي».

ورداً على سؤال قال: «لقد اختارني الرئيس ميقاتي لتمثيل «كتلة الوسط المستقل»، ولكنني مستعد للتعاون مع مختلف الكتل، وفق روحية الفريق الواحد، فالنجاح هو نجاح للجميع، وكذلك الفشل. لا شك أن هناك تعاوناً بين كتلتي «المستقبل» و«الوسط المستقل» كما بين الرئيسين ميقاتي والحريري».

البترون: جبران باسيل  (التيار الوطني الحر)

باسيل

عُيِّن وزيراً للخارجية.

رئيس «التيار الوطني الحر» ونائب في البرلمان من دورة 2018.

من أبرز القياديين في التيار البرتقالي خلال الفترة التي تولى فيها الرئيس ميشال عون قيادة التيار، وخلفه بالتزكية عام 2015.

حائز شهادة الهندسة المدنية والماجستير في المواصلات من «الجامعة الأميركية» في بيروت عام 1993.

تولى مناصب وزارية عدة، أبرزها الاتصالات عام 2008، والطاقة والمياه عام 2009 وعام 2011 في حكومتي الرئيسين سعد الحريري ونجيب ميقاتي في عهد الرئيس ميشال سليمان كما عيّن وزيراً للخارجية في حكومة الرئيس تمام سلام عام 2014 وفي حكومة الحريري الأولى في عهد الرئيس ميشال عون عام 2016.

ترشح أكثر من مرة للانتخابات النيابية في البترون، وخسر مرتين أمام النائبين السابقين بطرس حرب وأنطوان زهرا في دورتي عامي 2005 و2009، قبل أن يفوز عام 2018 في ظل القانون الانتخابي الجديد.

زغرتا: يوسف فنيانوس  (تيار المردة)

فنيانوس

عُيِّن وزيراً للاشغال.

– والدته: فيوليت عبدالله

– متأهل من صونيا ابو عرب وله منها 3 اولاد: انطوان-ايريس- تالا

– مواليد 1964-زغرتا

– انهى دروسه الثانوية في مدرسة الاباء الكرمليين.

– حائز على اجازة في الحقوق من الجامعة اللبنانية – الفرع الثالث.

– تدرج في مكتب الاستاذ بسام الداية في طرابلس.

– حائز على شهادتين في التحكيم من معهد التحكيم العربي في القاهرة والتحكيم الدولي في لندن.

– تدرج في مناصب عدة في تيار المرده:

 انطلاقاً من مكتب الشباب الى مستشار النائب سليمان فرنجيه وصولاً الى توليه حقيبة وزارة الاشغال العامة والنقل في حكومة الرئيس سعد الحريري الأولى في عهد الرئيس ميشال عون والتي شُكلت عام 2016.

الكورة: البرت سرحان  (رئيس الجمهورية)

سرحان

عُيِّن وزيراً للعدل.

البرت عزيز سرحان.

مواليد 18 كانون الثاني 1950، بطرام الكورة شمال لبنان، متأهل من جنان شحادة وله ولدان المحامي الفرد والمهندس آلان.

قاض متقاعد في 18/1/2018 لبلوغه السن القانونية.

قبل في منصب الشرف برتبة رئيس غرفة لدى مجلس شورى الدولة بتاريخ 6/2/2018.

قاض اداري في مجلس شورى الدولة منذ عام 1977.

حاليا استاذ محاضر في معهد الدروس القضائية في القانون العام، وفي كلية الحقوق في جامعة الروح القدس – الكسليك.

مستشار قانوني لدى وزارة الطاقة والمياه – منشآت النفط.

حائز على: اجازة في الحقوق، فرع القانون العام كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية – جامعة القديس يوسف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.