طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

عبيد: انطباع ريعي تجاري يطغى على «صفقة القرن»

رأى النائب جان عبيد، «أن طغيان الانطباع الريعي التجاري على صفقة القرن أو العصر هو أول الادلة على غياب روح الفهم الحقيقي عن عنوان محتوى الحل العميق والناجز لهذه الزلازل التي جلبتها وأججتها عاصفة المظالم الناتجة من محنة فلسطين».

وقال: «إن واضع هذا العنوان وهذا المشروع المقترح كدواء للانفجارات هذه يبدو كثير التيه والبعد والاغتراب عن جوهر المحنة ونجاعة الدواء ومفتاح الخلاص. وأول ما ينسفه هذا المقترح هو المبادرة العربية التي اجتهدت ان نقترب من الخلاص بقدر من الشمول والاتزان والتعمق في وعي أسباب المآسي وأبواب الحلول».

وأضاف: «إن نسيان او تناسي قضية شعب فلسطين وقلبها القدس موئل الاديان وروح الايمان، وحقوق شعبها البديهية في الوجود والكيان والهوية وما نتج عن ذلك من صراعات وحروب واختلالات واحتلالات من ادنى الشرق الى اقصاه يجب ان يفتح عيون الجهلة والمتجاهلين على ما يكتبه أصحاب المقترح من استمرار للمعاضل وللمشاكل والجور بحق العدل والانصاف والسلام الشامل المنصف في الشرق والعالم. وهذا ليس اختراعا لدواء ولا اختراقا لمأزق، بل قفزة أخرى في المجاهل والغابات التي لا تخفى على أهل البصر والبصيرة».

وختم: «لمثل هذه اليقظة والنزاهة يجب أن تدعى قيادة اميركا بدلا من الغوص في المزيد من ضلال الرجال وتضليل العالم وانعدام الامال في السلام».

 اتصال من عباس

وقد تلقى النائب عبيد اتصالا هاتفيا من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، شكره فيه على «الموقف الايجابي والودي الذي صدر عنه تجاه القضية الفلسطينية في موضوع ما يسمى صفقة القرن». وقد اثنى الرئيس عباس على «عمق وشمول ودقة موقف النائب عبيد والتزامه بقضية فلسطين وحقوق شعبها البديهية والاساسية في قيام دولة فلسطينية، ومخاطر التجاهل والتلكؤ في انصاف شعب فلسطين والاقبال على حل قضيته وقلب صراع منطقة الشرق الاوسط بشكل عادل وشامل ونهائي».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.