طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

رأي الناس حول خطابات وجولات باسيل وأهدافها؟

– هل تعتبر كلام وجولات باسيل مسببة لأحداث الشوف؟
– ما رأيك في الوضع الحالي؟
سؤلان توجهت بهما «التمدن» إلى بعض المواطنين وعدنا بالاجابات التالية:

ناصر حريشية

هدفه الوصول إلى الرئاسة ولن يصل…
– ناصر حريشية (تاجر – الحرية) قال:
«بالنسبة لأحداث الشوف، فهي بسبب خطابات وتحديات باسيل وانفعالاته، وهيمنته على الدولة، وهدفه الوصول إلى سدة الرئاسة،
وإذا بقي على هذا المنوال لن يصل أبداً».
«الوضع السياسي في لبنان سيء جداً، وكما نرى فإن الأوضاع الاقتصادية ازدادت سوءاً، في العهد الجديد، وقبلها كان الوضع أفضلٍ»».

مصطفى بدرة

«خراب بيوت» وليُعد حساباته
– مصطفى بدرة (موظف – باب الرمل) قال:
«من الواضح جداً أن خطابات وجولات باسيل هي سبب ما حصل في الشوف،
وما يجري في الساحة السياسية «خراب بيوت»،
لذلك يجب على هذا الوزير أن يُعيد حساباته لاخماد نار الفتنة التي إفتعلها.
الوضع في لبنان سيء جداً ولا نعلم إلى أين سنذهب».

فادي حجازي

هدف فتنوي
– فادي حجازي (حلاق – ساحة النجمة) قال:
– «كلام وجولات باسيل هدفها فتنوي،
– لذلك يجب عليه تخفيف حدة تصريحاته التي تضر بلبنان وباللبنانيين.
ونحن نعاني من وضع صعب جداً اقتصادياً، فهناك متاجر ضخمة أغلقت ومقاهٍ أيضاً، وهذا مؤشر مخيف جداً».

عبدالرحمن عبدالله

أقواله وأفعاله كلها نعرات طائفية… وحاول لقاء الريفي
– عبدالرحمن عبدالله (مدير البرامج والدروس – باب الرمل) قال:
– «ما يفعله خطأ في خطأ.
– وما جرى سببه زياراته المتكررة وأقواله وأفعاله والتي كلها نعرات طائفية فتنوية،
وقد حاول مؤخراً اللقاء باللواء أشرف ريفي في طرابلس لكن الأخير رفض لمنع الفتنة».
و«الوضع صعب جداً سياسياً واقتصادياً».

ايهاب صبحي

«فرق تسد» وهو سبب كل ما يجري
إيهاب صبحي المعطي (تصليح الكترونيات – أبي سمراء) قال:
– «كل ما يجري على كامل مساحة لبنان من شماله إلى جنوبه ومن شرقه إلى غربه هو بسبب جبران باسيل،
– وأيضاً ما يجري أمنياً وسياسياً وخارجياً على مبدأ «فرق تسد»،
– وكأنه حوت يحاول ابتلاع لبنان بما فيه.
– أما الوضع في لبنان فانه متأزم سياسياً واقتصادياً ومعيشياً».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.