طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

عرض موجز لاستراتيجية تخفيض عمالة الأطفال

أثناء عرض الخطة على رئيس البلدية أحمد قمرالدين بحضور أخصائية التنمية المجتمعية في اليونيسيف عبير أبي خليل

بدأت عملية تطوير إستراتيجية السلطة المحلية 2019 – 2022 لتخفيض نسبة عمل الأطفال في طرابلس في آذار عام 2018، بناءً على الطلب المقدم لليونيسيف من قبل رئيسة لجنة «الشؤون الاجتماعية وذوي الإعاقة» في بلدية طرابلس رشا سنكري، للحصول على المساعدة التقنية والدعم لمعالجة ظاهرة الأطفال والعائلات المتواجدين في شوارع طرابلس.

شارك في وضع الخطة متخصصون في عمل الأطفال وفي حماية الطفل في اليونيسيف، ومتخصصون من الوكالات الرائدة الأخرى مثل لجنة الإنقاذ الدولية IRC، ووزارة الشؤون الاجتماعية، ووزارة الداخلية، للعمل عن كثب على تطوير خريطة عمل حول كيفية معالجة المشكلة من قبل البلدية.

تقوم بلدية طرابلس بإطلاق خطة عمل محلية لمعالجة عمل الأطفال وتخفيضه، تشمل أسوأ أشكال عمل الأطفال وأطفال الشوارع والأطفال العاملين في طرابلس.

 وتشكل هذه الخطة جزءاً من الرؤية العامة للبلدية وإستراتيجيتها الخاصة بإنشاء «بلدية صديقة للأطفال» ترعى حقوقهم ورفاههم واهتماماتهم.

ولتحقيق هذا الهدف، ستقوم خطة العمل باتخاذ إجراءات وتدابير شاملة ومتكاملة لضمان تنسيق إجراءات الوقاية وعملية الاستجابة بين أصحاب المصلحة المتعددين. وسيتم إشراك أطفال عاملين في كل مرحلة من مراحل عملية التدخل لمراعاة المصلحة الأفضل للطفل واتباع مبدأ «لا ضرر ولا ضرار».

 بالتوازي وخلال فترة تصميم خطة العمل، سيتم إتباع نهج استشاري من خلال إشراك الأطفال والمراهقين والمجتمعات المحلية المتضررة وأصحاب المصلحة الرئيسيين في عمليات صنع القرار لضمان أن تكون خطة بلدية طرابلس المقترحة ملائمة، وفعالة قدر الإمكان.

علاوة على ذلك، هذه الاستشارات ستلعب دوراً في بناء الثقة والتماسك الاجتماعي بين البلدية والمجتمع المحلي.

النتيجة المرتقبة بحلول عام 2022

أن تكون بلدية طرابلس قد خفّضت من ظاهرة عمل الأطفال، بما في ذلك الأطفال المتواجدون في الشوارع، بعد أربع سنوات (مدة الخطة) بنسبة 25٪ إلى 30٪.

Loading...