طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

أبو الفقراء: هدايا في «الخدمات» في «عيد الأم»

في «مستشفى جمعية الخدمات الاجتماعية» في أبي سمراء

«رب صدفة خير من ألف ميعاد» كما يقول نضال عبدالهادي (أبو الفقراء):

«هذا ما حصل معي عندما قصدت «مستشفى جمعية الخدمات الاجتماعية» في أبي سمراء (مأوى العجزة)، فقد إعتدت زيارة الناس النزلاء هناك وإقامة الحفلات وتوزيع الهدايا عليهم».

أضاف: «عندما وصلت إلى هناك رأيتهم يُخرجون نزلاء المستشفى إلى الساحة، سألت ما الأمر، فقيل لي انه «عيد الأم».

فبادرت فوراً، بالتعاون مع إدارة المستشفى، بإقامة احتفال عفوي، بهدف تعميم الفرح على هذه الفئة من الناس، وقمت بتوزيع هدايا رمزية عليهم عربون محبة وتقدير».

ميساء الجمالي

مسؤولة التواصل في المستشفى ميساء الجمالي قالت:

«كلكم تعرفون «أبو الفقراء» الدائم الحضور إلى جانبكم، وهو الذي يحب دائماً إسعاد الفقراء والمحتاجين والمرضى، وهو صديق «مستشفى الخدمات الاجتماعية»، ويُشجع الآخرين على عمل الخير ومن خلال معرفتهم بما يقوم به، وكل من في المستشفى من إدارة وموظفين وعاملين ونزلاء يشكرونه ويرحبون به».

«أبو الفقراء»

بدوره رد نضال عبدالهادي (أبو الفقراء) بالقول:

«أشكركم على إفساح المجال أمامي للقيام بعمل الخير، وأحمد الله تعالى. نحن نعيش وضعاً صعباً، خاصة في طرابلس والشمال حيث الحرمان الكبير. والهدف من تبيان ما أقوم به هو تشجيع الغير على عدم نسيان المحتاجين، بغض النظر عن الإمكانيات، فنحن شركاء، وطوبى لمن يضيء شمعة بدل ان يلعن الظلام. منذ 82 عاماً إخترت هذا الطريق والغاية إرضاء الله سبحانه، ولا أريد من سواه أجراً».

Loading...