طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

محمد منقارة: مشاريع تعليمية واجتماعية وإنمائية في طرابلس نفذها «المركز اللبناني للدراسات والأبحاث» بالتعاون مع البلدية و«الإئتلاف النسائي»

حديقة التبانة ليلاً

مشاريع عديدة نفذها «المركز اللبناني للدراسات والأبحاث» بالتعاون مع:

– بلدية طرابلس،

– و«الائتلاف النسائي لأجل طرابلس»،

من أبرزها:

– تأهيل حديقتين في التبانة و«البحصة»،

– وإقامة ملعبين فيهما،

– ولاحقاً وضع صناديق «خيط نور» في بعض أرجاء المدينة،

– يضاف إلى ذلك برامج تربوية وتعليمية».

محمد منقارة

هذا ما تحدث عنه لـ «التمدن» محمد منقارة نائب مدير «المركز اللبناني للدراسات والأبحاث» والمشرف على مشاريع طرابلس التي تُنفذ بالشراكة مع الائتلاف النسائي لأجل طرابلس».

ومما قاله:

«المركز يُعنى بالأبحاث، ليس ربحياً، تأسس في بيروت سنة 2012، اهتماماته تطال شقين:

– الأول الاهتمام بالأبحاث العلمية،

– والثاني بالابتكار الاجتماعي.

من مبادرات المركز «الإئتلاف النسائي من أجل طرابلس»

من بين المبادرات التي أطلقها المركز من ضمن الابتكار الاجتماعي كان «الائتلاف النسائي من أجل طرابلس».

المبادرة بدأت سنة 2015 عبارة عن مشروع لتدريب وتمكين 40 إمرأة في طرابلس.

وذلك من أجل إقامة مشاريع تنموية تطال كل المدينة وليس النساء وحدهن،

والتركيز يطال:

الدعم المدرسي،

وتأهيل الحدائق،

كي تكون متنفساً خاصة في مناطق عانت من النزاعات».

مشاريع «تمكين المرأة»: دورات دعم مدرسي وفي التكنولوجيا

وعن كيفية تمكين المرأة قال:

«هناك العديد من المشاريع التي يُنفذها «المركز» بالشراكة مع «الائتلاف النسائي»، منها:

– دورات الدعم المدرسي التي تطال طلاب الشهادة المتوسطة (البريفيه) باعتبارها محطة مفصلية في مسيرة الطالب.

إضافة إلى ذلك تقديم دروس عن التكنولوجيا للطلاب المهنيين،

وهذه الدورات مجانية، وهي تغطي مناطق:

التبانة، القبة، جبل محسن، الزاهرية، الميناء بشكل أساسي. ويستفيد من هذه الدورات سنوياً حوالي 60 طالباً.

تكثيف الدورات قبل الشهادات

أضاف « في السنة الماضية أطلقنا الدعم المدرسي لطلاب شهادة الثانوية العامة بمختلف فروعها، وهي تطال المواد الأساسية التعليمية.

وتكون الدورات مكثفة قبل موعد إجراء امتحانات الشهادات الرسمية.

كما أطلقنا في السنة الحالية تعليم مواد علمية لطلاب الأول ثانوي (الصف العاشر) خلال العام الدراسي، حوالي ست ساعات اسبوعياً».

مساحة مخصصة للأطفال (بعد التأهيل)

التأهيل لحديقتين

وعن تأهيل الحديقتين قال:

«بعد المعارك لم يتعاطَ أحد مع حديقة التبانة التي كانت بحاجة إلى إعادة تأهيل شاملة، وهذا ما قمنا به، كما أهَّلنا الملعب بحسب المواصفات الدولية، بالتعاون مع «الاتحاد اللبناني لكرة القدم» وبلدية طرابلس و«لجنة التنمية»».

ونتابع ما سبق وأُنجز

ولأننا لا نترك ما ننفذه بعد إنجازه مانزال نتابع الحديقة دورياً، كما نقيم فيها نشاطات ترفيهية وتعليمية وخيرية أحياناً.

محمد منقارة ومندوب «التمدن» خضر السبعين في حديقة البحصة

«حديقة البحصة»

أما حديقة «البحصة» أهّلنا فيها ملعباً وقمنا بتأهيل واجهات المباني المطلة عليها (13 مبنى)،

بالتعاون مع  البلدية،

وكذلك صيانة البنى التحتية فيها والهدف من تأهيل هذه الحديقة ان تكون ملتقى للأهالي وفسحة آمنة لإقامة نشاطات ترفيهية ورياضية (مقابل القلعة الواجهة السياحية للمدينة)، ونأمل استكمال هذه المبادرة من قبل الجهات المعنية».

المشاركون في حملة «خيط نور» امام حديقة الملك فهد

المشروع الأول: «خيط نور»

وتابع : «أطقلنا مؤخراً مشروعين، الأول «خيط نور» وهو برنامج تكافل إنساني خيري بيئي، بدأ بحملة لجمع الملابس والألعاب (كانون أول 2018) ثم قمنا بفرز ما يتبرع به الناس وتأهيل ما يلزم تأهيله مما جمعناه، ثم التوزيع على عائلات محتاجة من قبل متطوعين.

3 صناديق للتبرعات

لدينا 3 صناديق لجمع ما يتبرع به الناس:

– شارع عزمي مقابل «مقهى التوب»،

– عند مدخل «حديقة الملك فهد»،

– مقابل «جامعة المنار»،

وقريباً 6 صناديق في المدارس لجمع الكتب

وخلال الشهر المقبل سوف نوزع 6 صناديق في مدارس خاصة، لجمع الكتب وتوزيعها لاحقاً.

المشروع الثاني «سوق تعاوني»

– المشروع الثاني: «سوق طرابلس التعاوني»، وهو عبارة عن غطاء لعدة أسواق، البداية مع سوق «زنود الست» وهو يهدف إلى ايجاد فرص عمل لثلاثين سيدة طرابلسية من سكان الأحياء الشعبية، سيدات حرفيات،

بالتعاون مع البلدية

ينفذ بالتعاون مع بلدية طرابلس التي أعطتنا الأذن بجني ثمار شجر الزفير والزهر والبلح والزيتون في الأماكن العامة،

وذلك لكي تقوم السيدات بتصنيع (مربى، كبيس، عصير…)، على ان نقوم بتسويق المنتجات في أسواق اسبوعية متنقلة في طرابلس بناء على برنامج محدد. ويمكن تصدير بعض المنتجات إلى الخارج بالتعاون مع مختبرات موثوقة»،

البداية: قطف «الزفير»

وقد باشرنا قطف ثمار الزفير بالتعاون مع رئيسة «اللجنة الاجتماعية» في مجلس بلدية طرابلس المحامية رشا سنكري».

(تقوم اللجنة مع دائرة العلاقات العامة بالتواصل مع الجمعيات لاشتراكها بمشروع قطف الزفير».

البحصة

التمويل محلي والسفارة السويسرية

وعن التمويل قال نائب مدير «المركز اللبناني للدراسات والأبحاث» محمد منقارة لـ «التمدن»:

«نعتمد في التمويل على:

– التبرعات المحلية (عيني ومادي)،

– والسفارة السويسرية (شريكان في المشاريع)،

– و«المركز اللبناني للدراسات والأبحاث».

– والنساء في «الائتلاف» متطوعات».

وختم منقارة: «ونقوم أيضاً بدعم  المشاريع الناشئة من خلال تقديم مِنح، حيث قمنا لغاية الآن بستة مشاريع هي: مشغل خياطة، صيانة الحاسوب والآلات الطابعة، صيانة «فيتاس» السيارات، ميني ماركت، تربية النحل، ومبادرة إعادة التدوير.

كما ساهم المستفيدون من المنح بتدريب أشخاص آخرين على هذه الحِرف.

وقال: «فلسفة المركز ترتكز على إقامة الدراسات وربطها بالشق التطبيقي، وهناك مشروع بالتعاون مع جامعات لبنانية وأجنبية ومع الجيش اللبناني في موضوع تفجير الألغام عن بعد.

والدراسات تنطبق على المشاريع التعليمية والاجتماعية أيضاً».

نشاط ترفيهي للأطفال في حديقة التبانة
Loading...