طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

بمناسبة عيدي المرأة والأم «جنسية بلادي من حق أولادي» «جمعية مصير» تُطلق مسيرة بمشاركة آلاف الأمهات والأبناء

نفذت «جمعية المبادرة الفردية لحقوق الإنسان» (مصير)، ضمن «حملة جنسيتي كرامتي»، مسيرة بعنوان:

«جنسية بلادي من حق ولادي»،

إنطلقت ظهر الأحد 17/3/2019)  من جانب وزارة الداخلية وصولاً إلى «ساحة رياض الصلح» في بيروت.

وشارك فيها:

– الآلاف من الأمهات اللبنانيات وأبنائهن ومكتومي القيد وقيد الدرس.

– بالإضافة إلى نواب.

– وممثلي هيئات مجتمع مدني،

– وفد من «قطاع المرأة» في «تيار العزم»،

– وفد من «حزب الإتحاد»،

– وفد من «إتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني»،

– وداعمين.

يشار إلى أن هذا التحرك جاء لمناسبة شهر المرأة وعيد الأم، ليكون بمثابة «تذكير بالوعود التي أُطلقت قبل الإنتخابات وخلال البيان الوزاري، بخصوص حق المرأة بمنح جنسيتها لأولادها، وتصحيح وضع مكتومي القيد وقيد الدرس، وإلغاء التمييز بين المرأة والرجل وتعديل قانون الجنسية اللبناني».

الشعار

رئيس حملة «جنسيتي كرامتي» مصطفى الشعار قال: «لم يعد هناك متسع من الوقت، لقد انتظرنا لحين انتخاب رئيس الجمهورية ومجلس النواب وتشكيل الحكومة، وخلال إنتظارنا كان هناك المئات من الأمهات وأبنائهن ومكتومي القيد يموتون كل يوم جسدياً ونفسياً ومعنوياً». وتابع: «بالنسبة إلى الإنتخابات الفرعية نعود ونكرر بأن إبن اللبنانية لا ينتخب، ولكن كل فرد يمون على مئات الأصوات، فإستفتوا قلوبكم وإنتخبوا من يقف بالفعل مع قضيتنا».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.