طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

متى يتوقف عداد الموت على أوتوستراد طرابلس – المنية – حلبا؟!

منذ إفتتاح الأوتوستراد الممتد من طرابلس إلى حلبا (عكار) مروراً بالمنية، سقط العشرات، لا بل المئات من الضحايا مما دفع الأهالي لتسميته: «أوتوستراد الموت».

وهذا الأوتوستراد تنتشر على جانبيه المحلات التجارية والأبنية السكنية، وهو مليء بالحفر والمطبات، كما يفتقر للجسور أو الأنفاق الخاصة بالمشاة، ويفتقر أيضاً للمستديرات والحواجز الوسطية التي تحول دون العبور من مسرب إلى آخر.

ضحيتان في الاسبوع الماضي

في الاسبوع (قبل) الماضي سقط شخصان من «مخيم نهر البارد» على الأوتوستراد (مفرق المحمرة) هما:

– سمير ياسين

– وحسان عبدالرحيم،

– وقبلهما سقط كثيرون من المواطنين ضحايا الإهمال الرسمي المستمر.

ومع هذا،وبالرغم من تكرار الحوادث على «أوتوستراد الموت»، فإن أحداً من المسؤولين في المنطقة وفي وزارة الأشغال لم يحرك ساكناً أو يفعل شيئاً من أجل إيقاف عدّاد الموت على هذه الطريق التي تعتبر الأخطر في لبنان!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.