طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

«ثانوية روضة الفيحاء بطرابلس»: احتفال بمناسبة اليوبيل الذهبي لتوقيع إتفاقية الشراكة بين «جمعية رعاية الأطفال» و«جمعية مكارم الأخلاق الإسلامية في طرابلس»

حضور الاحتفال

أقام مجلس أمناء ثانوية روضة الفيحاء بطرابلس إحتفالا بمناسبة اليوبيل الذهبي لتوقيع إتفاقية الشراكة بين جمعية رعاية الأطفال وجمعية مكارم الأخلاق الإسلامية في طرابلس والتي افضت في حينه بإنشاء الثانوية قبل خمسين عاما.

وحضر الإحتفال الذي اقيم في مسرح الثانوية الدكتور عبد الإله ميقاتي ممثلا الرئيس نجيب ميقاتي، الوزير السابق عمر مسقاوي الرئيس الفخري لجمعية مكارم الأخلاق الإسلامية، رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمر الدين، رئيس بلدية الميناء عبد القادر علم الدين، الدكتور عبد المنعم كبارة ممثلا نقيب المحامين محمد المراد، رئيس جمعية المكارم محمد رشيد ميقاتي، رئيسة جمعية رعاية الأطفال ناريمان العقاد ذوق، الدكتور نزيه كبارة، رئيس مجلس إدارة مستشفى طرابلس الحكومي الدكتور فواز حلاب، نائب رئيس جامعة بيروت العربية لشؤون فرع الجامعة بطرابلس البروفسور خالد البغدادي، مديرة الدروس في فرع الجامعة اليسوعية بطرابلس فاديا علم الجميل، النقيب السابق الدكتور اديب زكريا، رئيسة الهيئات النسائية الموحدة نعمت فنج كبارة، مدير الثانوية الدكتور مصطفى المرعبي، رئيس المجلس الثقافي للبنان الشمالي صفوح منجد، أعضاء مجلس الأمناء والهيئتين الإدارية والتعليمية ومدراء اقسام الروضة وجمعية رعاية الأطفال.

جانب من الحضور

الإفتتاح

في الإفتتاح تلاوة مباركة لآي من الذكر الحكيم من المقرىء الشيخ محمد حبلص، وانشد كورال ثانوية روضة الفيحاء بقيادة المايسترو فارس مسعد النشيد الوطني اللبناني ونشيد الثانوية، ثم انشد الكورال وبمناسبة حلول شهر رمضان المبارك نشيد «رمضان تجلّى»، وقدّم للإحتفال الدكتور محمود درنيقة فنوّه بالشراكة التي قامت قبل خمسين عاما وكرّست فرادة التجربة والريادة والإبحار في عالم الثقافة والتعليم.

ثم قدّم فوج روضة الفيحاء الموسيقي في جمعية الكشاف المسلم فقرات فنية وجرى عرض فيلم توثيقي بعنوان «همسات الماضي» للمخرج احمد نابلسي يتناول أهم المراحل التاريخية منذ الفترة التأسيسية إلى اليوم.

ميقاتي

د. محمد رشيد ميقاتي

وتحدث رئيس جمعية مكارم الإسلامية محمد رشيد ميقاتي فقال: خمسون عاما ومداد شراكتنا نمت بنوده وتحول إلى آلاف الكراريس التي تخطها أنامل أبنائنا في دنيا المعرفة،وصار عقد الشراكة عقودا لمئات الموظفين ومستقبلا مشرقا لآلاف العائلات الطرابلسية والتوقيعان اللذان أبرما الشراكة صارا أفواجا من الخريجين الذين يحملون في قلوبهم مواثيق المحبة والوفاء لمدرستهم ومدينتهم.

أضاف: الإتفاق بين الرعاية والمكارم لم يعد صيغة شراكة ولا مجموعة من البنود القانونية والنصوص الحقوقية لقد تجاوز خمسين عاما كل ذلك وكرّس مجموعة من الأعراف والنظم واصبح الإتفاق روح إنتماء إلى رسالة تربوية فريدة متناغمة مع ثقافة الفيحاء وميراثها الإيماني والإجتماعي الذي تناقله أبناؤها كابرا عن كابر.

ونوّه بدور ونهج الأولين الذين ترفعوا عن أي غاية شخصية او هدف ذاتي ووضعوا نصب أعينهم الروضة فبذلوا لها الجهد والوقت والمال وكانوا يستشرفون المستقبل ليحولوا تلك الروضة الصغيرة إلى مؤسسة تربوية رائدة لها مكانتها وسمعتها الطيبة الممتدة على ساحة الوطن.

وقال: جميل أن نحتفل ورائع ان نستعيد الذكرى في شريط وثائقي يبث الحنين في القلوب ولكن الأجمل ان نستثم المناسبة لنفكر معا بالضمانات التي تحفظ المكتسبات والغايات والأهداف الكبرى التي صنعت الشراكة وحافظت على ديمومتها ونجاحها.

نريد لهذه المؤسسة ان تبقى وتتوسع بحفظ الله ورعايته وأن تستمر لأجيال وأجيال. نريدها مفهوما للشراكة يحطّم الصورة النمطية السائدة في اذهان الناس التي تربط الشراكة بالإختلاف والتنازع، فها هي شراكتنا أتمت من عمرها الخمسين وستمضي صعدا بإذن الله لترفع للإيمان رايته وللخلق مكارمه وللعلم مكانته .

ناريمان عقاد ذوق

ذوق

ثم تحدثت رئيسة جمعية رعاية الأطفال ناريمان عقاد ذوق فتوقفت عند إنطلاقة الجمعية التي بدأت فكرة عندما إرتأت بعض السيدات من المجتمع الطرابلسي مساعدة أبناء مدينتهم على نهل العلم والمعرفة وتزويدهم بالقيم والأخلاق الحميدة ومساعدة الفقراء ثم أصبحت حقيقة وأبصرت النور في العام 1937 برئاسة السيدة علية ذوق شوقي ورفيقاتها السيدات يمن شهال وفاطمة سلكا ونبيلة كبارة ذوق، وفضيلة ويمن ذوق وإعراف مصري عساف، بالإضافة إلى بعض السيدات الفاضلات في المدينة ولتأمين تمويل المشروع تم إنشاء مركز لتعليم الأشغال اليدوية وفن الطبخ بالإضافة إلى نشاطات إجتماعية مختلفة من حفلات ومعارض ورحلات وتبرعات من أهل الخير في طرابلس.

وتناولت مرحلة تأسيس اول روضة مختلطة في طرابلس عام 1945 ثم شراء قطعة ارض في شارع عزمي وتشييد أول طابق من المدرسة الجديدة وبدء الدراسة الفعلية عام 1964 .

وقالت: ها نحن اليوم بعد مرور خمسين عاما من العطاء والمشاركة بين جمعية رعاية الأطفال وجمعية مكارم الأخلاق تزداد الثانوية تألقا ويحصد طلابها وطالباتها النجاح والتفوق وتتعزز المعرفة والعلوم والأخلاق والتربية في مدينتنا الحبيبة طرابلس.

وختمت: رعاية الأطفال ومكارم الأخلاق الإسلامية تجربة رائدة سنحرص كل الحرص على إستمرارها والتحليق بها عاليا لتبقى مثالا رائدا يحتذى به ولتبقى ثانوية روضة الفيحاء صرحا عاليا يعلّم ويثقف ويربي ويبدع، فطوبى لتلك الجهود المثمرة التي واكبت تطور هذه الثانويةن والرحمة لأرواح رحلت ولا تزال أعمالها خالدة والشكر لكل الأشخاص الذين عملوا وتعبوا وخططوا ليصل هذا الصرح التربوي لما عليه الآن. وبالعمل والمثابرة والإدارة الحكيمة من المجالس الإدارية الحالية في الجمعيتين ومجلس الأمنناء ستصبح إن شاء الله قلعة راسخة في مدينة العلم والعلماء.

الوزير السابق عمر مسقاوي

مسقاوي

كما تحدث الوزير السابق الرئيس الفخري لجمعية مكارم الأخلاق الإسلامية المحامي عمر مسقاوي منطلقا من فترة التأسيس والشراكة بين الجمعيتين، رعاية الأطفال بقيادة المرحومة علية ذوق وجمعية مكارم الأخلاق بقيادة المرحوم الحاج سميح المولوي.

وقال: لقد تلاقت الجمعيتان على أرض الروضة بعدما بسطت أديمها جمعية رعاية الأطفال بقيادة السيدة طيبة الذكر علية ذوق رحمها الله ورفاقها من سيدات المدينة رائدات العمل الإجتماعي وإنتصرت لنهضتها خمسين عاما جمعية مكارم الأخلاق الإسلامية بقيادة الحاج سميح مولوي رحمه الله، كنا نساء ورجالا نمنح من بئر التراث لنسقي آمالنا بظليل هذا الصرح التربوي، هم نساء ورجال اسهموا في تأسيس التعليم الرسمي بجهد رسولي جعلوا منه رسالة تستقطر الطاقة والجهد وتستبطن حميم الذكريات في دفق الأجيال وهم جميعهم هرعوا لنداء التربية الوطنية حين اصاب المستوى التعليمي العام شحوب الإطلالة على مستقبل الجيل وكان ذلك في النصف الثاني من حقبة الستينات وكانت جمعية مكارم الأخلاق الإسلامية بقيادة رئيسها الحاج سميح المولوي رحمه الله قد أقلقها الكثير مما بدأ يرهص بالتقلبات وفوضى الحياة التربوية والإجتماعية.

مسقاوي وعقاد وميقاتي بعد تسلمهم دروعاً تكريمية

وتابع: لقد طرح العقد الموقع بين الجمعيتين ولأول مرة في تاريخ المدينة معنى النسيج الإجتماعي كوعاء حضاري تتضافر فيه الجهود تحقيقا لهدف تربوي إجتماعي يبني على مشاركة اليد والقلب والعقل، وهكذا ترادف الجهد وتوالى الإنجاز وما تكريمنا لرجال مروا في حقل الروضة في مسار مشترك لنصف قرن يتجاوز ما يمثله كل منهم من عطاء، فبفضل الذين اعطوا من جهدهم سواء في الإطار التربوي او الإداري او المالي او الثقافي اضحت المؤسسة بنيانا تعليميا رائدا.

مقدم الاحتفال د. محمود درنيقة

أضاف: جمعنا اليوم هو جمع إنتماء للمدينة وللبيئة الإجتماعية التي خولتنا وخولتكم السعي والإسهام في مشروع تربوي لكننا ونحن نكرم جمعا سلف فذلك لكي نمسك بتاريخ الهمم في حاضر هو وعد المستقبل، فالتطور ثمة الحياة وكل إنجاز يخطه رجل أو إمرأة يصبح صنعة عابر يستهلكه الحاضر إذا لم يرتحل إلى المستقبل.

وقال: إن من أسس تحدي الخمسين عاما التي مرت بنا أن نمسك بجدارة الإستمرار في إدارة ترفد التطورات المتسارعة في بنية الأداء الإداري وإستغلاله التام في نظام جاء وليد تأمل كبير في خطى العمل المشترك ثم في مجلس الأمناء الجامع في مراقبة النتائج عبر التقاريري التي يرفعها الجهاز الإداري المدعم بدراسات عن مستقبل يأتي بما لم تستطعه الأوائل في الخمسينات التي مرت.

المقرىء الشيخ محمد حبلص

وختم: إنني إذ أحدثكم اليوم من على منبر المتابع روحا وقلبا وقد سلخت من عمري ما تحتفلون به، فإنني أحتفظ في هذه الساعة بذكرى مؤثرة لزمالة مرّت في المسؤولية المكارمية والرعائية توثقت لي فيها عرى المودة والإحترام والتقدير، وأراني اليوم أخص السيدة رئيسة جمعية رعاية الأطفال السيدة ناريمان عقاد ذوق وصديقي رئيس جمعية المكارم الأستاذ محمد رشيد ميقاتي بشكري على تعاونهما معي في المسؤوليةن وأدعوهما إلى تكريس وثيقة 18-5-1968 التي نحتفل بها اليوم بتوقيع عقد «شراكة ثانوية روضة الفيحاء» كشركة مدنية لها شخصيتها المعنوية المستقلة وبذلك تتأمن الإستمرارية المؤسسية للروضة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء.

وإختتم الإحتفال بتسليم المتحدثين ميداليات تذكارية تكريمية وأخذت الصور التذكارية وتم قطع قالب من الحلوى وأقيم حفل كوكتيل.

قطع قالب الحلوى ويبدو مدير ثانوية روضة الفيحاء د. مصطفى المرعبي
كورال ثانوية روضة الفيحاء
Loading...