طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

الصفدي: طرابلس كانت وستبقى أولويتنا… والمعركة اليوم معركة إستعادة طرابلس لحقوقها

متكلماً أمام كوادر مؤسسة الصفدي

نائب طرابلس والوزير السابق محمد الصفدي القى كلمة شاملة في إفطار للكوادر والمخاتير وأعضاء ماكينته الإنتخابية.

بعد ان وصلنا إلى ما وصلنا إليه المسؤولية باتت كبيرة وتشمل الجميع

النائب الصفدي رحب بداية بالحضور وقال:

«ما يمر به لبنان اليوم ليس بالوضع السهل»، و«لو كان أُخِذَ بالمشاريع التي تقدَمتُ بها أنا وغيري خلال تسلمي مهامي الوزارية خصوصاً في وزارتَيْ الأشغال والمالية وفي وزارة الطاقة كوزير بالوكالة، لكنا وفرنا كثيراً مما يتعرض له لبنان اليوم من تراجع اقتصادي بات يرزح الجميع تحت عبئه.

أما وقد وصلنا إلى ما وصلنا إليه، فالمسؤولية باتت كبيرة وتشمل الجميع من أجل الحفاظ على لبنان الذي يقع وسط منطقة مهتزة وغير مستقرة».

الوزير محمد الصفدي متكلماً في الافطار

طرابلس أولويتنا

أضاف: «طرابلس كانت وستبقى أولويتنا، إن من خلال الوجود داخل الحكم أو من خارجه، ومن خلال المشاريع ضمن «مؤسسة الصفدي»».

داعياً إلى «تضافر الجهود من أجل وضع خطط ممنهجة تهدف إلى متابعة القضايا التي تعني طرابلس وأهلها، وأبرزها تأمين فرص عمل لهم».

تأثير وفعالية طرابلس

وأشاد الصفدي بـ «قوة التأثير والفاعلية التي تتمتع بها مدينة طرابلس على صعيد القرارات الوطنية المهمة، وآخرها ظهر على صعيد حماية مركز رئاسة الحكومة»،

تابع: «في هذه الفرصة أوجه الشكر لماكينة الصفدي الإنتخابية وفريق الصفدي على الجهود التي قاموا ويقومون بها، خصوصاً عند الإستحقاقات الإنتخابية».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.