طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

نائب حاكم مصرف لبنان رائد شرف الدين من الغرفة: «موقع طرابلس استثنائي وأثني على مشاريع الغرفة… و«طرابلس عاصمة اقتصادية»

من اليمين: الحلو، الحلوة، دبوسي، شرف الدين، ملك، علم الدين

رئيس مجلس إدارة «غرفة طرابلس والشمال» توفيق دبوسي إستقبل نائب حاكم «مصرف لبنان» رائد شرف الدين،
من الحضور
بحضور: د. خالد الخير، د.محمد علم الدين، د. خضر الحلوة، مقبل ملك، حلو حلو.
دبوسي
الرئيس دبوسي شرح خلال اللقاء:
«مجموعة المشاريع الجاذبة للإستثمارات على المستويات اللبنانية والعربية والدولية، والإضاءة على الدور المحوري والإستراتيجي المناط القيام به «مشروع المدينة الإقتصادية لطرابلس الكبرى» الذي يضع لبنان على خارطة إقتصاديات العالم».
«ويشكل حافزاً من أكبر الحوافز التي تساعد على تطوير وإتساع دور المرافق العامة التي تُغني المالية العامة وتوفر الفرص الملائمة لمئات الآلاف من فرص العمل».
كما إستعرض دبوسي «مشاريع الغرفة الإنمائية المعتمدة التي تساهم مساهمة فعلية في تطوير بيئة الأعمال وتنمية مختلف القطاعات الإقتصادية اللبنانية، وتتكامل من حيث الدور والوظيفة مع المشاريع الإستثمارية الوطنية الكبرى في سياق مسيرة مميزة لغرفة طرابلس والشمال، وتهدف إلى تحقيق النهوض بلبنان من طرابلس الكبرى».
شرف الدين
نائب الحاكم رائد شرف الدين أثنى على «مجمل المشاريع الكبرى التي يتم إطلاقها من «غرفة طرابلس والشمال»».
وقال: «في كل مرة أزور «غرفة طرابلس»، تجدني مسروراً أكثر فأكثر أمام مشاريع جديدة مصحوبة بحركة إنتقال سريع وإيقاع جديد، إذ كلما تم إطلاق مشروع ما، فإننا نجد أنفسنا أمام إنتقال سريع إلى مشروع تأسيسي آخر».
وأشار: «هذا الواقع يُشكل دافعاً للإقرار بأن الرؤية الإقتصادية الواسعة المعتمدة في «غرفة طرابلس»، تتيح لطرابلس بأن تصبح «عاصمة إقتصادية للبنان»، وهذا الموضوع ليس شعاراً على الإطلاق، وما شاهدته من مشاريع مختلفة تعطي أملاً مستقبلياً للبنان من طرابلس، وفقاً لهذه المنهجية الديناميكية الحيوية العلمية والقيادية التي يمتاز بها الرئيس دبوسي».
وقال: «موقع طرابلس إستثنائي، ومواردها البشرية وقدراتها وطاقاتها إستثنائية أيضاً، ولديها كل المواصفات والمؤهلات لأن تكون «عاصمة لبنان الإقتصادية» وللمنطقة بكاملها، ويُسعدني دائماً أن أكون متواجداً في طرابلس».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.