طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

ختم صحيح البخاري

واحتفال رمضاني خاص تتميز به طرابلس الفيحاء ويقام بعد صلاة الجمعة الأخيرة من شهر رمضان ويجري في «جامع طينال» الأثري، حيث كان يتم الاحتفال بقراءة ختم صحيح البخاري من على سدة في صدر المسجد، وكان يتولى قراءة الختمية الشيخ الدكتور محمد أكرم الخطيب الذي حافظ على هذا التقليد الخاص بطرابلس، منذ ان عُهِد إلى آل الخطيب بقراءته منذ 700 سنة بناء على فرمان صادر عن دولة المماليك كرسه فرمانات أخرى صادرة عن الدولة العثمانية لا تزال في حوزة الشيخ الخطيب رحمه الله.

وكانت قراءة مجلدات صحيح البخاري الأربعة تبدأ من مطلع شهر رجب الخير من كل عام هجري حتى يوم الجمعة الأخيرة من شهر رمضان وقد بدأ هذا التقليد في أوائل عهد دولة المماليك بعد أن قال عنه الإمام الحافظ الذهبي أنه أصح الكتب بعد كتاب الله العزيز.

وقد عهد مفتي طرابلس والشمال الدكتور الشيخ مالك الشعار إلى الدكتور الشيخ ماجد الدرويش بقراءة ختم صحيح البخاري حالياً حيث يقام احتفال يليق بهذا الحدث في مسجد طينال.

Loading...