طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

ليلة القدر

لعل أكثر الاحتفالات مهابة وإجلالاً، الاحتفال بليلة القدر التي من المشتهر انها ليلة السابع والعشرين من رمضان، رغم أن عدداً من المصلين يلتمسونها في العشر الأواخر وفي الأيام المفردة، إلاّ أنه جرى العرف على أنها في مساء 26 رمضان بعد صلاة التراويح.

وتقيم معظم مساجد المدينة احتفالاتها بهذه الليلة المعظمة التي وردت فيها سورة كريمة باسمها، حيث يبدأ المصلون بالتوافد إلى المسجد أوائل الثلث الثاني من الليل يعكفون على الصلاة بعد سماع خطب وكلمات عن مآثر وفضائل هذه الليلة، ثم يقيمون صلاة التسابيح ويختمونها بأدعية حارة لأن يتقبل الله صومهم وقيامهم وصلاتهم، ويجأرون فيها بالدعاء لأن يعفو الله عنهم سائلين المولى عز وجل «العفو والعافية».

إنها ليلة نورانية يستشعر المؤمن فيها دنو فراق الشهر الحبيب فتنهمر الدموع حزناً وشوقاً إلى أن يمن الله عليهم بالحياة حتى يلقوه في العام المقبل.

Loading...