طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

البداية الصحيحة… مشروع «الشارع النموذجي» ينطلق في مطلع آذار: «الفرز من المصدر»

مكبات الفرز النموذجية

رئيس «إتحاد بلديات الفيحاء» رئيس بلدية طرابلس المهندس أحمد قمرالدين وضع اللمسات الأخيرة لاطلاق مشروع «الشارع النموذجي لفرز النفايات من المصدر» بدءاً من «شارع عشير الداية» (32) في «الضم والفرز» – طرابلس، وذلك خلال رئاسته الاجتماع التحضيري، بمشاركة الجهة الممولة «الوكالة الكاتالونية للتنمية والشراكة الدولية»(ACCD) ، ممثلة بالمديرة «كارما غوال» والمستشار «جيرارد غرايلس»،  و«شبكة المدن المتوسطية» (MEDCITIES) ممثلة بـ «اوريول باربا» والمهندس عبدالله عبدالوهاب، والمدير الإقليمي في الشمال لـ «برنامج الأمم المتحدة الإنمائي» آلان شاطري، ومديرة «إتحاد بلديات الفيحاء» المهندسة ديما حمصي والمهندس طارق سمرجي.

قمرالدين وعبدالوهاب مع الوفد الكاتالوني

المهندس أحمد قمرالدين

بعد استعراض كامل التحضيرات والتأكد من إحضار المعدات والمستلزمات الضرورية لإنجاح المشروع، شكر قمرالدين «بلدية برشلونة والحكومة الكاتالونية و«شبكة المدن المتوسطية» لتمويلها 4 شوارع نموذجية في مدن «إتحاد بلديات الفيحاء» لفرز النفايات الصلبة، والتي سيبدأ العمل بها مطلع شهر آذار المقبل، والحث على القيام بحملات توعية لدعم الفكرة، وإطلاق المشروع النموذجي للفرز من المصدر في «شارع عشير الداية 32» في طرابلس لاسيما وان هذه المنطقة لديها مختلف أنواع النفايات كونها تضم منازل ومطاعم ومستشفيات ومدارس ودور عبادة من مساجد وكنائس وشركات ومؤسسات ومحال تجارية وصناعية وغيرها، وأرى تجاوب أهل طرابلس مع المشروع خاصة السيدات والجمعيات البيئية، ونأمل ان تعم هذه التجربة كافة مناطق طرابلس ومدن الفيحاء».

آلان شاطري

المدير الإقليمي لـ «برنامج الأمم المتحدة الإنمائي» آلان شاطري أوضح ان «زيارة الوفد الكاتالوني لطرابلس بهدف تمويل مشروع عبر «برنامج الأمم المتحدة الانمائي» في إطار «مشروع دعم المجتمعات المضيفة» بالشراكة مع «وزارة الشؤون الاجتماعية» لمعالجة واحدة من أهم قضايا مدينتنا وهي النفايات الصلبة.

لدينا 4 مناطق في مدن «اتحاد بلديات الفيحاء» سيتم فيها تنفيذ مشروع «فرز وجمع» من المصدر، الذي يساعد في التخفيف من وطأة الآثار السلبية للنفايات الصلبة».

ديما حمصي

مديرة «الاتحاد» ديما حمصي قالت أن «مشروع تحسين إدارة النفايات في مدن «اتحاد بلديات الفيحاء» بدأ قبل نحو سنتين، وكان الشغل خلالها منصباً على متابعة أمور النفايات لتحسين الوضع البيئي من المشاكل الموجودة داخل «الاتحاد» من «مكب» إلى «جمع النفايات» إلى «الفرز» التي بدأتها الجمعيات وساعدناها لتطوير الفكرة».

– «يتضمن المشروع خطة لتحسين إدارة النفايات ودراسة جدوى معالجتها،

– ويشمل المشروع النموذجي مناطق محددة في مدن الاتحاد للفرز من المصدر،

– عبر توزيع معدات ومستوعبات وسلال وأكياس وسيارات خاصة للنفايات المفروزة وحملات توعية،

– ويستقبل معمل الفرز هذه النفايات المفروزة ويُعيد فرزها بصورة نظيفة، وسوف نبدأ العمل مع المواطنين مطلع الشهر المقبل، وبعد ستة أشهر نعمل على تقييم المشروع والبدء بتعميمه على بقية المناطق، ونأمل تجاوب المواطنين لإنجاح المشروع».

Loading...