طرابلس لبنان - سياسية مستقلة

إصدارات في طرابلس: سحر العقل

صدر في طرابلس كتاب «سحر العقل», من إعداد سارة المير و عزام حدبا, وهو يتضمن شروحات حول الألعاب الذهنية وعلاقتها ببناء الشخصية المتوازنة.

المقدمة

عندما نفكر في تطوير تفكيرنا، نميل عادة الى حضور محاضرة عن الموضوع. ومع ان هذا هو الطريق الأكثر شيوعا لتطوير التفكير، فهو بعيد جداً من ان يكون أفضل طريقة لتحقيق هذا الهدف. التكرار الرتيب والمحاضرات التي لا تنتهي، والاختبار المتكرر ليست طرقا جيدة لتطوير الفكر. أفضل طريق لذلك يكون عن طريق البحث عن المتعة والهروب من الملل وذلك ممكن بممارسة الألعاب الفكرية حيث سنحاول شرح فوائدها فيما يلي.
أولا، من المهم أن نفهم ما هي بالضبط هذه الألعاب. الألعاب الذهنية هي الأنشطة التي تحتوي على المتعة والتحدي الذهني في نفس الوقت. الألعاب التي تجعلك تفكر وتضع الاستراتيجيات وتتذكر المعلومات, هي الألعاب التي من شأنها المساعدة في تدريب دماغك. في الواقع، العديد من هذه الخصائص الأساسية تجدها في كثير من الألعاب التي تمارسها في حياتك اليومية. والهدف من هذه الألعاب هو تحسين الذاكرة الخاصة بك، ومستوى التفكير، وتسريع وقت رد الفعل، وتطوير القدرة المعرفية. هذه الألعاب ستحمل أهمية خاصة في وقت لاحق في الحياة للحفاظ على هذه العوامل المذكورة . قد يبدو من الصعب الاعتقاد أنه عن طريق لعب بعض الألعاب يمكنك المساعدة في تجنب انحطاط وفقدان الذاكرة وتآكل الدماغ الا أن الدراسات العلمية الحديثة حسمت هذا الامر بشكل غير قابل للجدل.
الألعاب الفكرية عادة ما تكون بسيطة في التصميم، لكن لها تأثيراً كبيراً. التفكير بالنسبة للدماغ مثل الرياضة بالنسبة للعضلات. إذا كنت تمارس الرياضة فستصبح عضلاتك قوية وان لم تمارسها ستصاب بالترهل. الألعاب الذهنية بنيت لتجعل الدماغ حاداً ودوماً في حالة تأهب.
(…) المشكلة مع لعبة الشطرنج أو السودوكو هي أنك تميل مع الوقت إلى وضع استراتيجية وخلق أنماط ثابتة في طريقة اللعب. فإن كنت لا تتحدى نفسك باستمرار وتمرن عقلك للانتقال إلى مستوى أعلى من الصعوبة فمن الممكن أن تتوقف الاستفادة. لهذا السبب، عليك أن تلجا للتنويع ولتجربة الألعاب الذهنية التي ينصح بها العلماء في دراساتهم العلمية والتي تركز على نواح محددة في الدماغ لتطويرها.

فوائد الألعاب الفكرية

1- ذاكرة أفضل: الألعاب الفكرية خاصة تلك التي تتطلب تشغيل الذاكرة تساهم في تطوير ذاكرتنا. تقول احدى المتدربات على ألعاب الذكاء: التطور يبدأ مع تغييرات صغيرة قد لا نلاحظها، ثم فجأة تدرك ان الذاكرة الخاصة بك تتحسن بشكل مضطرد.
2- تفكير أسرع: تشير الدراسات إلى أن استخدام الألعاب الفكرية يسرع التفكير بمعدل 135٪، بحيث يصبح البالغ من العمر 70 عاما قادرا على تحقيق سرعة شخص في العشرينات.
3- إنجاز الأمور: الألعاب الفكرية تساعد الناس على أن تكون أسرع وأكثر كفاءة، وتمكنهم من بذل المزيد من الجهد والقيام بذلك بشكل جيد. يخبرنا المتدربون ان التدريبات الذهنية ساعدت ادمغتهم على أن تكون أكثر فعالية حيث أصبحت كل مهامهم خالية من الأخطاء.
4- تجربة أشياء جديدة: تحصيل المزيد من الطاقة والإثارة عبر تجربة أشياء جديدة هي واحدة من الفوائد الأكثر اهمية في الألعاب الفكرية. من خلال تسريع التفكير وشحذ التركيز، توقظ الألعاب الفكرية الفضول وتحفز على الابداع في الحياة.
5- العثور على الكلمات: من خلال تحسين المعالجة السمعية وطلاقة اللسان، تساعد الألعاب الذهنية المختارة بعناية الناس أن يجدوا الكلمات بسهولة أكثر، مما يجعلهم يشعرون أنهم أكثر وضوحا وأكثر ثقة في الحديث.
6- سمع أكثر حدة: تقول إحدى المتدربات: اسمع الأمور بشكل أفضل. لم يعد هناك كلمات مشوشة بعد الآن. إذا كان هناك شخص ما يتحدث مباشرة لي، يمكنني أن استمع له. وأنا أعرف أن ذلك التطور حصل معي بسبب ممارستي للالعاب الفكرية. وكأن نعمة السمع وهبت لي من جديد.
7- رؤية أكثر وضوحاً: مع الألعاب الذهنية المرتكزة على الملاحظة البصرية، يمكنك أن تصبح اكثر دقة في ملاحظة التفاصيل، وأن ترد على ما تراه بسرعة أكبر، وتتذكره على نحو أفضل. ستجد حتما أن الحياة اصبحت أسهل وأكثر متعة.
8- ردود الفعل أسرع: مدى السرعة التي يمكنك أن تتفاعل بها مع شيء معين يعتمد على مدى سرعة دماغك في تسجيل حصول هذا الشيء. كلما كنت اسرع في ملاحظة قشرة الموز على الدرج كلما كان لديك مزيد من الوقت كي تتجنب التعثر.
9- ثقة بالنفس: لقد ثبت علميا ان الألعاب الفكرية تشحذ الدماغ، الأمر الذي يجعل الناس يشعرون بمزيد من الثقة بالنفس في حياتهم اليومية ويلهمهم للحصول على خبرات جديدة.
10- مزاج جيد: الذاكرة والتركيز.. كلمتان تقترنان بالعادة بالألعاب الفكرية. وتحسُّن المزاج قد لا يكون أول ما يتبادر إلى الذهن عند الحديث عن هذه الألعاب. لكن الألعاب الذهنية تحفز إفراز الدوبامين في الدماغ وهورمونات أخرى تساعد على البقاء في حالة تأهب وتفاؤل.

الألعاب التفاعلية وتأثيرها في عالمنا المعاصر

صحيح أن هذا الكتاب يتناول الألعاب الفكرية حصراً غير أننا لا نستطيع الحديث عن أهمية هذه الألعاب في عالمنا المعاصر وتأثيرها إلا عبر العروج على المجال الأم اي مجال الألعاب التفاعلية بشكل عام والتي تشكل ألعاب الفيديو (Video Games) الجزء الاكبر منها.
لا شك أن الألعاب التفاعلية مثلها مثل الانتاج السينمائي ووسائل الاعلام تحمل مضمونا إعلاميا قادرا أن يؤثر في آراء الناس بل أن يغسل دماغهم بشكل كلي أحيانا. كمثال جلي على ذلك نضرب مثال الصورة النمطية التي تتولى كثير من ألعاب الحاسوب زرعها في اللاشعور أن البطل دوما أميركي وأن الارهابي هو شخص من دول العالم الثالث غالباً أفريقي أو عربي. كذلك ثبت علميا أن بعض العاب الجريمة تؤثر سلبا في عقول الناشئة وتدفعهم لتقليد تصرفات هذه الشخصية وطريقة كلامها وربما يكون التأثير أحيانا أكبر من تأثير الافلام حيث أن الطفل يتفاعل مع شخصيات اللعبة ويعيشها أكثر كونه هو من يتحكم بها أو يتفاعل معها. طبعاً هذا يفرض علينا كأهل أن نمارس رقابة على أطفالنا وأن نبعدهم عما يمكن أن يؤثر عليهم سلباً.

الألعاب الفكرية والتنمية الذاتية

لا شك أن للالعاب الفكرية فوائد كثيرة ترتد على حياتنا الفكرية وتطوير أنواع الذكاءات في العقل البشري، ولكن هل هناك من فوائد ترتد ايجابا علينا في مجال التنمية الذاتية؟
بداية، إن كل لعبة فكرية هي عبارة عن إمتحان او أحجية و سؤال، فهي من هذا الباب تتماثل بشكل كبير مع ما نواجهه في حياتنا من مسائل يجب حلها ومشاكل يجب تخطيها.. بل أن الحياة نفسها هي عبارة عن إمتحان ينبغي خوضه وحل الاسئلة المصيرية فيه: (من أين جئنا والى أين المصير؟ ما الهدف من هذه الحياة؟) الم تكن هذه الاسئلة هي الشغل الشاغل للحكماء والفلاسفة والعلماء ورجال الدين؟ ومن هذا الباب هل نستطيع أسقاط طرق الحلول التي نواجه بها الألعاب الفكرية على حياتنا اليومية؟ لا شك أن لكل منا هدفاً يريد تحقيقه ولا شك أن دون هذا الهدف عقبات، فلنمثل لهذا الامر مثالاً حسياً على سبيل المجاز: شخص يقود سيارته قاصدا مدينة معينة على الطريق المعروفة لها وفجاة تصادفه صخرة تسد هذه الطريق.. أمامه عدة احتمالات…

فوائد حول علاقة التنمية الذاتية بالألعاب الذهنية

لا تنبهر بنموذج المحلل.. لا ينبغي لكل الناس ان يكونوا متشابهين.
لا ريب وأن الكثير ممن سيطلع على الفصل السابق سينبهر بنموذج المحلل لأنه سينظر اليه على انه الاكثر نباهة وذكاء من بين الاصناف الثلاثة الباقية: المجرب، الخبير والمتعلم.. هذا الانبهار وإن كان مقبولا في المبدأ غير ان التطرف فيه أمر غير صحي إطلاقا على الصعيدين الفردي والجماعي.. لقد بنيت المجتمعات البشرية على أساس التعاون والتكامل وليس على أساس التشابه والتطابق.. لا يمكن للمجتمع ان تقوم له قائمة إن كان كل افراده قادة ولم يكن هناك من اتباع.. لا يمكن للمجتمع ان ينهض ويتطور إذا كان كل أفراده اطباء ومحامين ومهندسين ولم يتوافر أي شخص مستعد ان يعمل في الزراعة والحرف اليدوية وتصليح الاداوات وسائر المهن الاخرى. هذا على الصعيد الاجتماعي أما على الصعيد الفردي فليس كل الناس مؤهلين جسديا وفكريا للقيادة أو التحليل أو المهام التي تتطلب جهودا ذهنية وبدنية فائقة المستوى. فتكليف الانسان نفسه ما لا تطيقه هو عمل غير مشكور البتة.

محتويات الكتاب

– مقدمة
الباب الأول:
الألعاب الفكرية وبناء الشخصية المتوازنة
1- فوائد الألعاب الفكرية
2- الألعاب التفاعلية وتاثيرها في عالمنا المعاصر
3- الألعاب الفكرية والتنمية الذاتية
4- فوائد حول علاقة التنمية الذاتية بالألعاب الذهنية
5- الألعاب الفكرية وسيلة لحل المشاكل
6- فوائد تربوية للأحاجي
الباب الثاني: 
الدماغ البشري وكيفية تحفيزه
1-التركيبة الفيزيولوجي للدماغ البشري
2- شقي الدماغ
3- الدماغ والعقليات الاربعة
4- كيفية تحفيز شقي الدماغ
الباب الثالث: أحاجي رياضية 
1- الفوائد التربوية للرياضيات
2- مسائل رياضية مجردة
3- أحاجي رياضية للمبتدئين
4 – أحاجي رياضية للمحترفين
5- نبذة عن قوانين الإحتمالات
6- أحاجي احتمالات للمبتدئين
7 – أحاجي إحتمالات متقدمة
الباب الرابع:
الأحاجي المنطقية
1- ألغاز اينشتاين
2- نموذج الدوائر المتداخلة  (Venn)
3- أحاجي منطقية للمبتدئين
4- أحاجي منطقية للمحترفين
الباب الخامس:
التفكير الجانبي أو التفكير خارج الصندوق
1- التفكير الجانبي أو التفكير خارج الصندوق
2- مراحل وخطوات التفكير الجانبي
3- أحاجي
ترتكز على التصورات المسبقة
4- أحاجي
ترتكز على الدلالات الجانبية
5- أحاجي ترتكز على وقائع
الباب السادس: 
أحاجي الملاحظة والتركيز
1- أحاجي قوة الملاحظة
2- أعواد الثقاب
3- تمارين المقارنة
4- تمارين المكعب
5- تمارين الشكل المفقود
6- التسلسل المنطقي
7- تمارين دقة الملاحظة
8- تمارين الأشكال
9- الحلول
10- لغز المربع المفقود
11- أحجية الحصان
12- لغز ملكة الشطرنج
الباب السابع:
الألعاب الفكرية
1- لعبة كاسحة الالغام (Minesweeper)
2- الصورة المتقاطعة CROSS NONOGRAMS
3- قواعد متقدمة من لعبة الصورة المتقاطعة
4- الروابط المنزلقة Slither link
5- السودوكو Sudoku
6- المستوى المتقدم من سودوكو
7- الماستر مايند Master Mind
الباب الثامن:
تطبيقات متقدمة
1- الخرائط الذهنية
2- الخوارزميات
الباب التاسع:
المكعب السحري
1- لمحة تاريخية عن مكعب روبيك
2- شروح تمهيدية لحل المكعب السحري
3- المرحلة الأولى: حل وجه من مكعب روبيك
4- المرحلة الثانية: إنهاء القسم العلوي
5- المرحلة الثالثة: القسم السفلي من المكعب
6- المرحلة الرابعة: الحل النهائي
الباب العاشر:
إمتحانات الذكاء في مجالي التعليم والتوظيف
1- إمتحان نسبة الذكاء (IQ test)
2- إمتحانات الدخول إلى الجامعات (نموذج السات)
3- أمثلة محلولة من إمتحان السات
4- نموذج إختبار آي كيو

 

طُبع كتاب «سحر العقل»

 «في دار البلاد للطباعة والإعلام في الشمال»

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.