طرابلس لبنان - سياسية مستقلة
تصفح التصنيف

مقالات

عن تجربة بلدية طرابلس مع هدى سلوم

كتب باسم بخاش-عضو مجلس بلدية طرابلس ما يلي: تتولى «هيئة إدارة السير والمركبات» مسؤولية كل ما يتعلق ب : الاشارات الضوئية للسير، لوحات السيارات (التي غيرناها منذ فترة)، تخطيط هندسة السير (وضع خطط، إرشادات، لوحات، ...)، الوقوف على جوانب الطرق (باركميتير وغيره)، الإعلام والتوجيه، ... وذلك بالتنسيق مع البلديات وقوى الأمن. تتبع هذه الهيئة…

انتفاضة يحق لأهلها أن يعتبروها ثورة

بعدما بلغت الإنتفاضة الشبابية – الشعبية مرحلة الثبات ، تزداد اتساعا الـمساحة بينها والـمؤمنين بـها وبـجـدواها، وبين الذين يراهنون على تعبها وسقوطها، ليس فقط لأنّ مساحة الإدراك الـمشترك بين الـجهتين مستحيلة، بل لأن الإنكشاف الـمتبادل من قبل الطرفين أصبح أكثر وضوحاً. في الأيام الأولى للإندفاعة الـمفاجئة فـي الشارع، اعتقد أغلب المؤازرين لها أنها صرخة…

كيف يتصرف المسؤول عندما تُثار حوله الشبهات؟!

مقالة فرضت نفسها قياساً على ما يحصل في لبنان من حراك شعبي مستمر منذ أكثر من شهر، رفضاً للطبقة السياسية التي وضعت يدها على البلد منذ أكثر من ثلاثة عقود وقادته بالتفاهم المتبادل فيما بينها إلى شفير الإفلاس المالي والإقتصادي وما ترتب عنه من فقدان فرص العمل لشبابه الصاعد من كل المناطق وكل الطوائف والمذاهب المكونة لشعب هذا الوطن!! حيث لا نزال ندور…

أي سحر فيكِ يا طرابلس… ماذا فعلتِ يا طرابلس؟»

يجتمع «الإرهابيون» كل يوم في طرابلس، يرصّون الصفوف بالآلاف منذ 18 يوماً مدجّجين بالأسلحة والعتاد، وأدمغتهم مغسولة بالأفكار التدميرية والتكفيرية، يحتشدون في «ساحة النور» فيَشلّون المدينة باعتصامهم، يحملون مكبّرات الصوت ويعبّرون أمام اللبنانيين والعالم أجمع عن فكرهم الذي اعتدنا على نبذه وحتى كرهه ومحاربته... يجتمع «الإرهابيون» في طرابلس كل يوم…

مباركة يا مدينتي الحبيبة… وعادت «طرابلس» إلى «طرابلس» قراءة «واقعيّة» في مشهديّة طرابلس «الجَلِيلَة»

... أما بعد؟؟ سارع صديقي إيّاه... ذو الأخلاق الحميدة... والأسئلة الخَبِيثة... بالاستفسار عن مشهديّة طرابلس «المُزَلْزِلَة»... ومُسَببّاتِها الحقيقيّة... رغم يقيني التام بخفايا سؤاله المُبَيّتَة... المُزدحِمَة بالنوايا الشيطانيّة... أجبته بجرأة بيوت العلم المتواضعة... المتحرّرة من القيود الطائفيّة والسياسيّة المقيتة... قائلاً: يا عزيزي...…